المتحدث السابق لـ"النور": بيان الحزب عن لقاء "بكار- ليفني" مشبوه - المراقب المتحدث السابق لـ"النور": بيان الحزب عن لقاء "بكار- ليفني" مشبوه - المراقب

الاثنين 17 يناير 2022 - 6:25 ص بتوقيت القاهرة

replica omega

المتحدث السابق لـ”النور”: بيان الحزب عن لقاء “بكار- ليفني” مشبوه

الأربعاء 13 ,يوليو 2016 - 5:44 م

المراقب : أحمد علي

بكار وليفني

 

 

 

وصف المتحدث السابق باسم حزب النور السلفي محمد نور بيان الحزب بشأن واقعة لقاء نادر بكار القيادى بحزب النور وتسيبى ليفنى وزير خارجية إسرائيل السابقة بـ”المشبوه”.

 

وقال “نور”، الذي انشق عن حزب النور وشارك في تأسيس حزب الوطن، في كلمة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”: “هذا البيان المليء بالتعريض، يثبت الواقعة ولا ينفيها، ولا حول ولا قوة الا بالله”، مضيفًا: “كما أن البيان المشبوه الذى يؤكد الخيانة تحتوى الكثير من المغالطات، التى لا تنطوى إلا على السذج والمغفلين والأتباع المضللين”.

 

وأضاف:”فهذه المرأة القاتلة الداعمة لإرهاب المجرمين من أبناء جلدتها، لم تأت بصفة أكاديمية ولا لأن لها سبقا في علوم الإدارة انفردت فيها عن غيرها، بل هي مستضافة بصفتها وزيرة خارجية سابقة لهذا الكيان المغتصب الإرهابى المجرم، وكما يشاع عنها أنها عميلة سابقة فى جهاز مخابراتها”.

 

وقال: “يا سادة نحن لا نتحدث عن شخصية أكاديمية محايدة ليس لها نشاط سياسي، بل نتحدث عن مجرمة فاعلة في كيانها الإرهابي ومؤثرة الأحداث والقرارات السياسية في كيانها وفي المنطقة، وليس لها بضاعة ولا موضوع يتم مناقشته إلا في هذا الإطار، فكيف يكون أنه بصفته طالبا وليس بصفته الحزبية، فهل جلس يناقش معها أساليب وأفكار أطروحة الدكتور، فكفاكم كذبا وبهتانا ولعبا بالدِّين أمرا آخراً”.

 

واستطرد بقوله:”قضية أن هذا الخبر جاء ليغطي على أخبار زيارة وزير الخارجية، فهونوا على أنفسكم فليس القوم بحاجة إلى ذلك ولم يخفوا اتصالهم أو يواروه يوما، كذلك فإن الرجل لا يمثل إلا دولاب الدولة الوظيفى ولا يمثل ولا يدعي أنه يمثل أي تيار عقدي أو شعبي، فما حدث هو خيانة للأمة، وأما أمر مقاطعة هؤلاء فهو محل إجماع علماء الأمة وفتاوى الأزهر وإجماع الوطنيين والمخلصين”.

 

وكان المكتب الإعلامى لحزب النور قد أصدر بيان حول لقاء نادر بكار المتحدث الرسمى باسم حزب النور السلفى، وزيرة خارجية إسرائيل السابق، مدح فيه “بكار” ويؤكد أن لقاءاته داخل جامعة هارفاد تمت بصفته أكاديمية وليست حزبية.

 

وقال المكتب الإعلامى فى بيانه: لقد التحق نادر بكار ببعثة دراسية بجامعة هارفارد، كلية كينيدي للعلوم السياسية، وقد نال درجة الماجستير فى الإدارة الحكومية والسياسة العامة بتفوق مما يعد واجهة مشرفة ليس لحزب النور ولكن لشباب مصر جميعا”.

Share

تعليقات الموقع

replica hublot