"المجلس الوطنى للإعلام" بالإمارات يوافق على إصدار مجلة للسينما - المراقب "المجلس الوطنى للإعلام" بالإمارات يوافق على إصدار مجلة للسينما - المراقب

السبت 25 نوفمبر 2017 - 12:30 ص بتوقيت القاهرة

replica omega

“المجلس الوطنى للإعلام” بالإمارات يوافق على إصدار مجلة للسينما

الإثنين 2 ,مارس 2015 - 10:26 م

المراقب :

 

وافق “المجلس الوطنى للإعلام” فى دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الاثنين، على منح شركة “سكريبا ميديا جروب” فى “مدينة دبى للإعلام”، رخصة النشر لمجلة “سينماتوغراف”، وهى المجلة العربية الوحيدة المتخصصة حالياً فى مجال السينما، بعد غياب مجلة الفن السابع التى كان يرأسها محمود حميدة والتي كانت واحدة من أهم المجلات السينمائية ومجلة سينما أون لاين أخيرا.

 

وتعد مجلة “سينماتوغراف” ـ التي  ستصدر   بشكل أسبوعيي ، لتواكب النشاط السينمائي فى الدول العربية وحول العالم ـ مبادرة فنية وثقافية، تهدف إلى نشر وزيادة الوعى بثقافة السينما، وتوثيقها وتسليط الضوء على أهم توجهاتها وظواهرها. وتقوم على إصدار مجلة “سينماتوغراف” مجموعة من الصحفيين والإعلاميين المهتمين والعاملين بمجال السينما من عدة دول عربية، ويرأس تحريرها الناقد السينمائى المصرى أسامة عسل، ويشارك فى إصدار المجلة كل من الناقد السينمائى الفلسطينى بشار إبراهيم كمدير تحرير للمجلة، والناقد المصرى أحمد شوقى كسكرتير عام للتحرير، ويتولى الاشراف على النسخة الورقية والموقع الإلكترونى الكاتبة الصفحية المصرية انتصار دردير، والكاتب والروائى المصرى ناصر عراق، والناقد المغربى مصطفى المسناوى، والناقد العراقى المقيم فى إيطاليا عرفان رشيد والناقد الجزائرى نبيل حاجى، ومن الكويت الناقد السينمائى عماد النويرى، ومن البحرين الناقد السينمائى حسن حداد، ومن الإمارات الكاتب والناقد محمد حمودة والكاتب والإعلامى محمود علام، والكاتب والإعلامى محمود درويش، والناقد السينمائى هشام لاشين، والإعلامية السورية شذى دوغان.

 

وساهم فى وضع الخطوط العريضة للمجلة وأهم أبوابها عدد من كبار نقاد السينما العربية، وعلى رأسهم على أبو شادى الذى تابع المجلة منذ كانت فكرة وشجع القائمين عليها وقدم إليهم كل دعم ممكن لتحويل حلمهم إلى واقع، ومعه كل من كمال رمزى، وأحمد رأفت بهجت، وطارق الشناوى، وعبد الستار ناجى، وقيس قاسم، وريما مسمار، والدكتورة أمل الجمل، ونعمة الله حسين، والجزائرية نبيلة رزيق، والمغربى محمد أشويكه، والعراقى فراس شاروط، والأردنى ناجح حسن.

 

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot