حبيب العادلي يشكف خطة إبعاد الأمن على الحدود الشرقية لتنفيذ خطة التسلل فى 2011 - المراقب حبيب العادلي يشكف خطة إبعاد الأمن على الحدود الشرقية لتنفيذ خطة التسلل فى 2011 - المراقب

الأحد 16 ديسمبر 2018 - 10:58 م بتوقيت القاهرة

replica omega

حبيب العادلي يشكف خطة إبعاد الأمن على الحدود الشرقية لتنفيذ خطة التسلل فى 2011

الأربعاء 10 ,أكتوبر 2018 - 6:25 م

المراقب : علي امين

حبيب العادلى

واصلت الدائرة 11 إرهاب، بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، رئيس محكمة الجنايات، إعادة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وقيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، في قضية اقتحام السجون المصرية واقتحام الحدود الشرقية للبلاد والاعتداء على المنشآت الأمنية والشرطية وقتل ضباط شرطة إبان ثورة يناير 2011، بالاتفاق مع التنظيم الدولي لجماعة الإخوان وميليشيات حزب الله اللبنانية، بمعاونة من عناصر مسلحة من قبل الحرس الثوري الإيراني.

وكشف الشاهد حبيب العادلي، وزير الداخلية الاسبق، كيفية تسلل العناصر المتسللة، حيث قاموا بإلهاء القوات عن مهامهم، حيث قام البدو حينها والعناصر المتسللة بمهاجمة مقار شرطية بينها نقطة رفح واستخدموا الاسلحة النارية.

واشار العادلي الي قيام كتائب القسام بقذف النقاط بصواريخ الآر بي جي وكانت تلك خطة الهاء القوات عن المتسللين، مؤكدا بأنه كوزير للداخلية لم يكن لديه توقع بما حدث في مصر ابان 2011، وعدم التوقع يجعلك تتعامل مع الحدث بدون توقع الآتي، وأكد العادلي انه من بين الخطط الخداعية اخراج المسئول عن الموقف عن انتباهه

وكانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامي، سبق وأصدرت حكمها في يونيو 2015 بالإعدام شنقا بحق الرئيس المعزول محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية ونائبه رشاد البيومي، ومحي حامد عضو مكتب الإرشاد، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل، والقيادي الإخواني عصام العريان، كما قضت بمعاقبة 20 متهما حضوريا بالسجن المؤبد.

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot