دراسة: تصديق نظرية المؤامرة حول كورونا يتناسب مع رفض الكثيرين للقاح - المراقب دراسة: تصديق نظرية المؤامرة حول كورونا يتناسب مع رفض الكثيرين للقاح - المراقب

السبت 24 اكتوبر 2020 - 11:05 م بتوقيت القاهرة

replica omega

دراسة: تصديق نظرية المؤامرة حول كورونا يتناسب مع رفض الكثيرين للقاح

الأربعاء 14 ,أكتوبر 2020 - 6:38 م

المراقب : متابعات

أرشيفية

سلطت دراسة حديثة، الضوء على مدى خطورة تصديق الأفراد لنظرية المؤامرة فيما يتعلق بجائحة كورونا، ومدى احتمال تعطيل تطوير مصل ضد الوباء، بسبب تلك المعتقدات.

ونقلت “فرانس برس” عن الدراسة -القائم بها فريق من جامعة كامبردج البريطانية- أن زيادة تصديق نظريات المؤامرة بمعدل درجة من 7، يزيد من رفض ذلك الشخص لتصديق أهمية وجود لقاح بـ23%.

وأضافت الدراسة أن زيادة تصديق كل شخص لآراء العلماء بدرجة من 7 يزيد قابليته للتصديق بأهمية اللقاح بـ73%.

وتم إجراء الدراسة على عينة من 2200 بريطاني و700 إسباني ومثلهم من أمريكا والمكسيك وإيرلندا.

وكشفت الدراسة أن نحو 23% من البريطانيين يصدقون أن فيروس كورونا تم تصنيعه في معامل خاصة في ووهان، وترتفع تلك النسبة لـ35% في إسبانيا والمكسيك وإيرلندا.

وأضافت الدراسة أن 16% في إسبانيا والمكسيك يصدقون أن شبكات الـ5G تتسبب بانتشار الفيروس، بينما تقل تلك النسبة لـ12% بأيرلندا و8% بأمريكا وبريطانيا.

وأوضحت الدراسة، أن ثقة الأشخاص في رجال السياسة أكثر من العلماء، تزيد من تصديقهم للشائعات، وذلك في أمريكا وإسبانيا والمكسيك، وتستثنى بريطانيا من ذلك.

ويُذكر أن دراسة سابقة لجامعة كورنيل الأمريكي، أظهرت أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب هو أكبر مصدر لنظرية المؤامرة حول فيروس كورونا وانتشار المعلومات الكاذبة .

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot