دراسة.. تلوث الهواء قد يقتل 160 ألف بريطاني خلال العقد المقبل - المراقب دراسة.. تلوث الهواء قد يقتل 160 ألف بريطاني خلال العقد المقبل - المراقب

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 2:59 م بتوقيت القاهرة

replica omega

دراسة.. تلوث الهواء قد يقتل 160 ألف بريطاني خلال العقد المقبل

الثلاثاء 14 ,يناير 2020 - 2:24 م

المراقب : متابعات

أرشيفية

حذرت جمعية خيرية بريطانية، من أنه أكثر من 160 ألف بريطاني، يموتون خلال العقد المقبل بسبب السكتات الدماغية والنوبات القلبية الناجمة عن تلوث الهواء، وأن هذا يعادل أكثر من 40 حالة وفاة بأمراض القلب والدورة الدموية المتعلقة بتلوث الهواء في كل يوم.

فيما قالت مؤسسة القلب البريطانية، إن هناك ما يقدر بنحو 11000 حالة وفاة سنويًا في الوقت الحالي، ولكن هذا المعدل سيرتفع مع استمرار السكان في التقدم في السن، وأنه يجب أن تعتمد المملكة المتحدة إرشادات منظمة الصحة العالمية بشأن تلوث الهواء وتفي بها بحلول عام 2030.

وبحسب صحيفة الجارديان البريطانية، تجاوزت بريطانيا حدود الاتحاد الأوروبي الحالية للقدر المتاح للجسيمات الدقيقة في لهواء الملوث، بما يزيد على الضعف، وهو ما يؤثر بالضرر على صحة القلب، ويزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية ويجعل المشاكل الصحية الحالية أسوأ.

يقول جاكوب ويست، المدير التنفيذي لابتكار الرعاية الصحية في مؤسسة القلب البريطانية: “كل يوم يستنشق ملايين منا في جميع أنحاء البلاد جزيئات سامة تدخل دمائنا وتتعثر في أعضائنا ما يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية لقد أصبح هواءنا سام ويمثل حالة طوارئ للصحة العامة ولم نفعل ما يكف للتصد لهذا التهديد على مجتمعنا”.

في يوليو 2019 ، نشرت وزارة البيئة والشؤون الريفية، دراسة توضح أن تلبية إرشادات منظمة الصحة العالمية حول تلوث الهواء كان مجديًا تقنيًا، في معظم مناطق المملكة المتحدة بحلول عام 2030.

وأطلقت جمعية القلب حملة جديدة، لتسليط الضوء على أضرار استنشاق الناس لمستويات خطيرة الهواء الملوث في البلدات والمدن في جميع أنحاء المملكة المتحدة كل يوم.

فيما قالت وزيرة البيئة ريبيكا باو: “نعرف جميعًا تأثير تلوث الهواء على المجتمعات في جميع أنحاء المملكة المتحدة وهذا هو السبب وراء تصعيد الحكومة للخطوات واتخاذ إجراءات عاجلة لتحسين جودة الهواء”.

يقول البروفيسور ستيفن بويس المدير الطبي، بهيئة لخدمات الصحية الوطنية: “إن حالة الطوارئ المناخية هي أيضًا حالة صحية طارئة، حيث يرتبط الآلاف من الوفيات في المستشفى كل عام بتلوث الهواء وهذا هو السبب في قيام NHS بدورها من خلال اتخاذ إجراءات للحد من انبعاثات الكربون”.

ويسبب تلوث الهواء 40 ألف حالة وفاة في كل عام، و4 من كل 10 أطفال في المدارس في المجتمعات ذات التلوث العالي، ما يجعل مهمة معالجة تلوث الهواء ملحة للجميع.

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot