قصة فيلم عالمي رفض «محمود المليجي» المشاركة فيه: «عايزيني أبيع آثار بلدي وهما يدافعوا عنها» - المراقب قصة فيلم عالمي رفض «محمود المليجي» المشاركة فيه: «عايزيني أبيع آثار بلدي وهما يدافعوا عنها» - المراقب

السبت 25 نوفمبر 2017 - 12:29 ص بتوقيت القاهرة

replica omega

قصة فيلم عالمي رفض «محمود المليجي» المشاركة فيه: «عايزيني أبيع آثار بلدي وهما يدافعوا عنها»

الثلاثاء 19 ,سبتمبر 2017 - 3:38 م

المراقب : محمد سمير

محمود المليجى

يحتاج أي فنان إلي فرصة للمشاركة في فيلم عالمي والكثير من هؤلاء سعوا بالفعل للمشاركة في أفلام حققت نجاحا عالميا كبيرا على رأسهم الفنان العالمي عمر الشريف فما بالك بنجم يرفض العمل في فيلم عالمي.

النجم الكبير محمود المليجي كان هذا النجم الذي رفض المشاركة في أحد أهم الأفلام العالمية «وادي الملوك» رافضا فرصة عالمية ليكون أحد النجوم العرب الذين وصلوا لهوليود.

تعود قصة المشاركة في الفيلم كما يرويها النجم الكبير الراحل محمود المليجي لبرنامج «اوتوجراف» أنه عرض عليه القيام ببطولة مشتركة مع صديقه الأمريكي روبرت تايلور في فيلم «Valley of the kings» أو «وادي الملوك» عام 1954.

ويضيف المليجي :« ترشيحي لدور مصري يبيع آثار بلاده للراغبين في اقتنائها من الأثرياء، بينما الأجنبي بطل الفيلم هو من يرفض ذلك ويعتبرها جريمة وهو ما رفضته فكيف يكون المصري هو من يبيع آثاره والأجنبي يرفض».

وتابع المليجي:«اعتذرت عن الفيلم لأن ذلك ضد قناعاتي هل الأجنبي هو من يحمي بلدنا ونحن نبيعه ضد قناعاتي ومع إصرار المخرج طلب تبديل الأدوار أنا أدافع عن آثار وطني ضد الأجنبي الذي يسرقها لكنهم رفضوا وقالوا إن الأمر مجرد تمثيل فاخبرتهم ان ذلك تشويه لصورتنا ورفضت».

وأضاف المليجي:«لايمكن لشخص مصري ان يوافق على مثل هذا الآمر لأنه تشويه متعمد وإذا لم يكن الدور يتماشى مع قيمنا فلا أهمية له على الإطلاق ولن يضيف شيئا لذلك كان الرفض للمبدأ نفسه».

و«وادي الملوك» فيلم عالمي اشترك به عدد من الفنانين المصريين مثل: سامية جمال، رشدي أباظة ومحمود السبّاع وغيرهم.

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot