محلب: مصر استعادت دورها في القارة السمراء - المراقب محلب: مصر استعادت دورها في القارة السمراء - المراقب

الخميس 18 يوليو 2019 - 12:56 م بتوقيت القاهرة

replica omega

محلب: مصر استعادت دورها في القارة السمراء

الأربعاء 1 ,أبريل 2015 - 12:55 م

المراقب : أ ش أ

المهندس إبراهيم محلب

أكد رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، أن ما نشهده حاليا من حرص جميع الدول الإفريقية على الالتقاء بالمسئولين المصريين ودفع أطر التعاون المشتركة بيننا في كافة المجالات.

وأضاف محلب، أن مصر استعادت دورها في المقدمة بالقارة السمراء بفضل السياسة الحكيمة التي تتبعها القيادة السياسية والرؤية الثاقبة للرئيس عبد الفتاح السيسي لتوطيد علاقات التعاون والصداقة مع دول القارة.

وأوضح المهندس محلب – في تصريحات خاصة للوفد الصحفي المرافق له خلال زيارته الأخيرة لأديس أبابا – أنه إضافة للوزراء المرافقين اجتمعوا مع كافة الرؤساء ونواب الرؤساء وكبار المسئولين الأفارقة المشاركين بقمة الكوميسا الذين حرصوا على ترتيب هذه اللقاءات لدفع مجالات التعاون مع مصر.

وأكد أن الحكومة تدعم القطاع الخاص للاستثمار في أفريقيا، خاصة مع وجود فرص استثمارية كبيرة في القارة السمراء، منوها بأن هناك مناخا سياسيا واقتصاديا يساعد على المضي قدما نحو الاستثمار في أفريقيا ووجود اتفاقيات ثنائية لتسهيل مناخ الاستثمار المشترك.

ووصف رئيس الوزراء الكلمة التي ألقيت باسم مصر إلي قمة الكوميسا بأنها كانت قوية، مؤكدا أنه لا يوجد تنمية إلا باستقرار الأمن والسلم في القارة الأفريقية وأن دول أفريقيا أمامها فرص كثيرة للتعاون وتفعيل هذا التعاون، كما أن هناك نجاحات تحققت بالفعل وكلها مثبتة بالأرقام لتظهر الوضع قبل قمة الكوميسا وبعدها.

وأوضح أن زيارته إلي إثيوبيا ومشاركته في اجتماعات الكوميسا هي بمثابة رسالة بأن مصر استعادت نشاطها في أفريقيا وأنها انتقلت من مرحلة الخمول إلي الفاعلية في المؤسسات الأفريقية المختلفة.. مشددا على أن توجه مصر نحو القارة الأفريقية ثابت ولن يتغير.

كما وصف محلب لقاءه مع رئيس الوزراء الإثيوبي هيلا ميريام ديسالن بأنه كان ممتازا واتسم بروح الأخوة حيث تم بحث جميع مجالات التعاون في البلدين، وأنه تم الاتفاق على أن تشكل مصر وإثيوبيا ثلاث لجان مشتركة، منها سياسية برئاسة رئيسي وزراء البلدين، أما الثانية فبرئاسة وزيري الصناعة والتجارة، وأخري تنسيقية لدفع وتنسيق ودفع أطر التعاون.

وأشار إلي أن رئيس الوزراء الإثيوبي طلب تفعيل التعاون مع مصر في كافة المجالات، الصناعة والتجارة والتدريب والاستثمارات، وهو ما يؤكد وجود رؤية وبداية جديدتين لعلاقات قوية مصرية إثيوبية تربطها المصالح المشتركة، وتفعيل ذلك بوجود زخم من المشروعات المشتركة حتي يشعر المواطنون في البلدين بثمار أجواء الصداقة والتعاون بين مصر وإثيوبيا.

وأضاف أنه “تم وضع خطة محددة سيقوم على أثرها وزير التجارة والصناعة منير فخري عبد النور بزيارات متتالية لعدد من الدول الأفريقية بعد اللقاءات التي عقدت مع معظم رؤساء الدول المشاركين بالكوميسا لدفع مجالات التعاون مع مصر”.

وأشار رئيس الوزراء إلي أن زيارته لإثيوبيا لحضور اجتماعات الكوميسا تأتي عقب زيارة ناجحة قام بها الرئيس السيسي، ووصف تلك الزيارات بأنها عودة قوية إلى أفريقيا، منوها بأن العلاقات مع إثيوبيا متميزة ومبنية على الثقة المتبادلة وهي ثمرة جهود الرئيس السيسي حيث توجه السياسة الخارجية نحو أفريقيا على رأس الأولويات كما جاء في خطاب تكليفه لتولي الحكومة.

وتابع أن “الإثيوبيين ينظرون إلي مصر باعتبارها دولة ذات ثقل قيادي وينظرون إلي الرئيس السيسي بكل احترام وتقدير وحب”، موضحا أن مصر عادت بالفعل إلي أفريقيا، وهي الرغبة الأفريقية التي حرصت بشدة على استعادة مصر لدورها بالقارة السمراء.

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot