ميادين ما بعد "رابعة".. تظاهرات الشوارع الجانبية (تقرير) - المراقب ميادين ما بعد "رابعة".. تظاهرات الشوارع الجانبية (تقرير) - المراقب

الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 11:01 ص بتوقيت القاهرة

replica omega

ميادين ما بعد “رابعة”.. تظاهرات الشوارع الجانبية (تقرير)

الجمعة 14 ,أغسطس 2015 - 1:37 م

المراقب : أحمد فتحي

إحدى تظاهرات الإخوان في "المطرية"

 

فض اعتصام ميدان رابعة العدوية، كان بداية النهاية لجماعة الإخوان “الإرهابية”، فأكبر تجمع وحشد لهم في تاريخهم فرقته الشرطة المصرية، وأيقنت الجماعة أنه لا مكان لتظاهراتها في الميادين الكبرى .. ولجأت لتظاهرات “الشوارع الجانبية”.

 

منذ فض اعتصامي رابعة والنهضة في 14 أغسطس 2013 تحجّم نشاط جماعة الإخوان المسلمين والمواليين لها بشكل كبير خاصة بعد حبس قياداتهم تباعاً وخسارة العديد من الجولات أمام ثورة 30 يونيو، والفشل الذريع والمستمر أمام الشارع المصري، فكان بمثابة قطع الشريان الرئيسي المغذي لتحركات الإخوان، وبخاصة بعد رفض الساحة السياسية والميدانية لهم بمختلف المجالات، وهو ما يثبت تدهور وتناقص شعبيتهم.

 

لكن.. كانت هناك بعض المناطق والميادين التي لم تتأثر بكل ما حدث للإخوان، بل كانت ومازالت الخلية الحية الباقية في جسد الإخوان بعد فشلهم في اقتحام ميادين التحرير والنهضة والتحرير فى أكثر من مناسبة فما كان لهم إلا التركيز على ما بقى لتنفيذ مخططاتهم.

 

“المطرية، عين شمس، المسلة، النعام، ألف مسكن” منذ بداية اعتصامي رابعة والنهضة وما بعدهما من أحداث وحتى الآن تخرج المسيرات الإخوانية من تلك الأماكن بشكل مستمر بعد صلاة كل جمعة فضلًا عن المسيرات الليلية، فمنذ أعوام عديدة وبمرور الوقت أصبحت تلك المناطق تشتهر بجماعة الإخوان المسلمين وكأن الجماعة جزء منهم لا ينفصل عنهم حتى بمرور الأحداث واختلافها، وكثيرًا ما تحدث الاشتباكات بينهم وبين قوات الأمن، مخلفة ورائها العديد من المصابين والضحايا من الطرفين، بسبب مسيرات “مساجد الإخوان” والتي تلعب دورًا كبيرًا في الدعوة للتظاهرات.

 

ومن أبرز تلك المساجد: مسجد “الرحمن” بشارع الكابلات بالمطرية وبالرغم من كونه قريب من قسم المطرية الجديد، إلا إنه يعتبر من أكبر المساجد التي يخرج منها مسيرات لأنصار جماعة الإخوان.. أيضًا مسجد “التوحيد” بأرض المعسكر بالمطرية، كثيرًا ما تخرج منه المسيرات إلى شارع “التروللي” حتى قرب ميدان المطرية محدثين إشتباكات كبيرة مع قوات الشرطة التي تؤمّن الميدان حتي لا ينفردوا به في مرات عديدة أعلنوا فيها الإعتصام المفتوح في الميدان.unnamed (3)

 

أما مسجد “النور المحمدي” بالمسلة فهو نقطة انطلاق المسيرات الليلية المسيرات الليلية وبعد الجمعة، ويعد من أكبر المساجد بالقرب من عين شمس وتخرج منه المسيرات حتى الآن لتمتد إلى عين شمس والنعام, وأيضًا مساجد “نور الإسلام” و”عثمان بن عفان” بأحمد عصمت، و”حمزة بن عبد المطلب” فبمجرد الانتهاء من صلاة الجمعة يقف رجلًا هاتفًا “حسبي الله ونعم الوكيل” وسرعان ما يلتف حوله مجموعة من الناس هاتفين ضد الجيش والنظام متحركون إلى الشوارع، متزايدة أعدادهم شيئًا فشيئًا.

 

وتتسبب معظم المسيرات في العديد من المشاجرات بينهم وبين الأهالي بسبب كتابتهم المسيئة للجيش والنظام على جدران منازل الأهالي أو بسبب الترويع وعدم الأمن الذي يتواجد بوجود مسيراتهم المستمرة، بالإضافة لقطع العديد من الطرق بالإطارات المشتعلة، وتخريب العديد من المحال التجارية والسيارات الخاصة بالأهالي.

 

استخدام الأطفال في المسيرات مباح لاستغلالهم في كتابة العبارات المسيئة للنظام على الجدران أو تقدمهم لقيادة المسيرات, وبالرغم من كل محاولاتهم هذه إلا أنهم فشلوا في تحقيق هدفهم أو يستعيدوا ثقة الشارع مرة أخرى رغم إعلانهم للتظاهرات في أكثر من مناسبة أخرها في ذكرى ثورة 30 يونيو، لإحكام القبضة الأمنية في هذه المناطق وكثرة الكمائن الأمنية المتحركة في الميادين تحسبًا لنيتهم الاعتصام في أي وقت.

unnamed (2)

unnamed (1)

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

replica hublot