نادر جوهر.. الغاز المصري في اسرائيل ..!! - المراقب نادر جوهر.. الغاز المصري في اسرائيل ..!! - المراقب

الأحد 16 ديسمبر 2018 - 10:26 م بتوقيت القاهرة

replica omega

 

قامت شركه ايست جاز المصريه EMG (غاز شرق المتوسط) التي تمتلك وتقوم بتشغيل خط الغاز الأرضي المصري، وهو خط انابيب يصل بين سيناء وإسرائيل، والذي يبلغ طوله ٩٠ كيلو متر، بتوقيع عقد بيع حصه من الشركه تبلغ ٥٠٪ الي كلا من شركه نوبل إنرجي الامريكيه، حيث حصلت علي ٢٥٪، بينما حصلت شركه ديليك الاسرائيليه، التي يملكها رجل الاعمال الاسرائيلي يتسحاق تشوفا، ويرأسها الاسرائيلي يوسي آبو، علي ٢٥٪ ايضا، ولتحتفظ الشركه المصريه، والتي وقع الاتفاق عنها الدكتور علي عرفه بنصف الأسهم.

بالطبع لم نسمع الخبر من الشركه المصريه، ولم يصدر عنها اي بيان، كذلك التزمت وزاره البترول المصريه الصمت، وهذا امر اعتدناه في مصر، وهو ليس بالأمر الغريب من دوام عدم الشفافيه في المعلومات، او التأخر في إصدارها، بعدما تمتلئ السوشيال ميديا بالمعلومات المغلوطة، بينما أعلنت الشركه الاسرائيليه الصفقه، ووزعت بيانا للصحافه الاسرائيليه.

خط غاز الشركه المصريه يربط بين مدينه اشكلون الاسرائيليه ومدينة العريش، اهميه الصفقه هي في ربط منشآت الغاز الاسرائيليه لحقلي تمار وليفتان بمحطات تسييل الغاز المصريه، وهي صفقه تاريخيه لانها المره الأولي التي يمتلك ويستثمر رأس مال إسرائيلي في شركه مصريه.

تتيح الشراكه الجديده للجانب الامريكي والاسرائيلي الحق في تشغيل خط الغاز الطبيعي المصري، وهي ايضا اهم تحرك يشهده سوق الغاز الاسرائيلي منذ اكتشافه في سواحل البحر المتوسط.

قال المشترون ان الصفقه الجديده سيبدأ تطبيقها بعد الانتهاء من الاستثمار في اعاده صيانه الانبوب وطريقه تشغيله، وبناء امتداد لربط الاْردن، وانهاء الإجراءات الروتينية مع الحكومتين المصريه والاسرائيليه. في تصريح لوزير الطاقه الاسرائيلي يوفال شتاينتس، قال انه يرحب بالصفقة الجديده، وان ترميم أنبوب الغاز الطبيعي، الي جانب إنهاء أنبوب الاْردن، يربط دول محور السلام بواسطة بنيه تحتيه اقليميه مشتركة للغاز، وان هذه هي المره الأولي التي يتم ربط بنيه تحتيه ذات اهميه جيوسياسية اسرائيل بجاراتها.

كذلك اوردت صحيفه اسرائيل اليوم، بان الرئيس المصري ورئيس الوزراء الاسرائيلي تداولا الصفقه المرتقبة، ورحبوا بها، بينما نشر اتحاد صناعات البحث عن الغاز والنفط في اسرائيل في بيان خاص بالصفقة، ان رؤيا تصدير الغاز الي مصر تتحقق في أعقاب اقتناء أنبوب الغاز بين الدولتين.

بالنسبه لمصر وحيث انه لم يصدر اي بيان رسمي حتي الآن، الا ان السيد يوسي آبو رئيس شركه ديليك الاسرائيليه، بعد ان قام بالتوقيع علي اتفاق الشراكه، صرح بان هذه الصفقه التاريخية تحول مصر الي مركز طاقه إقليمي، وتضعها في الواجهه مع مراكز طاقه ضخمه في العالم.

كالمعتاد لا تلق اي صفقات اقتصاديه مع اسرائيل خاصه عند بيع جزء من شركه مصريه لهم استحسان العامه، ومن الصعب عليهم ابتلاعها بسهوله، ولكن موافقه مصر بنيت علي ان امتلاك اسرائيل لجزء من الشركه المصريه، يضمن الحصول علي الانتاج الضخم من الغاز الاسرائيلي، الذي سيتم تسييله في مصر، وتصديره من الموانئ المصريه، هذا بالاضافه الي الغاز المصري ايضا، لتصبح مصر الغازي الجديد لسوق الغاز العالمي، و احد اكبر مراكز تصدير الغاز في العالم، وهو امر له بعد اقتصادي كبير، ومليارات الدولارات علي المدي البعيد، كما يجب الا نغفل البعد السياسي، حيث يرفع مرتبه واهميه مصر عالميا، ويدفع المجتمع الدولي الي ان يحافظ علي استقرار الدوله المصريه، التي تورد الجزء الأكبر من الطاقه لاوروبا، ويعظم من دور وكلمه مصر في المحافل الدولية.

الصفقه تؤثر ايضا علي العلاقات المصريه الاسرائيليه، حيث ان مصر ستكون المنفذ الكبير لتصدير الغاز الاسرائيلي، مما يعضد من مكانتها السياسيه بالنسبه لإسرائيل، والذي قد يكون له تأثير في اي مباحثات سياسيه خاصه بعمليه السلام في الشرق الأوسط.

ان الموافقه علي الصفقه من الجانب المصري، يؤكد بان القياده السياسيه لمصر، لاتنظر الي العواطف، ولا تبالي بأي مهاترات سياسيه، عندما يتعلق الامر بمصلحه اقتصاديه وسياسيه للبلاد.

FacebookTwitterGoogle+Share

تعليقات الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

replica hublot